نبض القلوب

15‏/04‏/2012

اشتقت اليكي


حبيبتي اشتقت اليكي
ليتك تعلمي كم عانيت بعد الرحيل
كم تجرعت لوعة الحنين إلى همساتكي
اشتقت اليكي؟
كم عانيت الشوق في غيابكي
وزرعت أمل لقائكي بعد رحيلكي
لم أعد اشعر بما حولي
جعلت الصمت مجدافي
ذكريات الماضي تعصرني
وتجعلني أتعثر في مسافاتي
ترتمي أفراحي حزينه في أحضان الشوق
تنطفى أنوار آمالي في ظلام اليأس
وتغرق عبراتي في دموع الآهات
فتنمو جذور الألم وتنبت في طرقاتي.
عزيزتي يا من أودعت قلبي في أحضانها
دعيني أحفر أسمك في عروقي
وأجعلكي جزءا من أنفاسي
وأرسم فوق دموعي حبكي!
حبيبتي..
يانبع دفئي وياحلمي
أني أشعر أنكي قريبة مني..
أكاد أسمع صوتكي
مع شدو الطيور
ومع صرير قلمي
وأنا أكتب هذه السطور
ومع نسيم الصباح
عندما ينتشر الدفئ والنور
إليكي هذه الرسالة
أسطرها..أزخرفها .. أزينها
وأنا بقمة سعادتي لأنكي ستستقبلينــها
وتبلل سطورها بعطر أناملكي
لأني إليكي كتبتها
وإليكي نزفتها وإليك سطرتها
وإليكي أنتي وحدكي
وحدكي دون سواكي
إن حنيني إليكي يمزق أضلعي
فأنا اليتيم بدونك
وأنا من يفتقد همساتكي
وضحكاتكي وعباراتكي
أنا فاقد الحب
الذي يجثو عند قبر أحلامكي
يبكي مرارة الحرمان
ولا يملك سوى الآمال
والأحزان بأن يرجع الزمان
اشتقت اليكي؟

إلى عهده الذي كان...

‏ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق